>

تسببت أحدث صور للفنانة سمية الخشاب في عودة خبر حملها للواجهة من جديد، وذلك بعد أن شاركت محبيها بإحدى اللقطات لها على انستقرام.

سمية الخشاب أطلت في أحدث صورها وبطنها بارز قليلاً، مما دفع البعض للتشكيك في حملها، خاصة وأنها ظهرت في الصورة وهي ترتدي حقيبة حول الخصر، ليتم التلميح إلى أنها تخفي الحمل بهذه الطريقة.

وتفاعل متابعو سمية الخشاب مع أحدث صورها، ليتغزل البعض بجمالها بينما تساءل آخرون هل هي حامل؟ إلا أنها لم تعلق على الأمر بأي رد تاركة تخمينات الجمهور تنطلق.

ونفى محبو سمية الخشاب خبر حملها، مشيرين إلى أن الصورة من الأساس قديمة وهي أعادت نشرها.

هذه ليست المرة الأولى التي يطارد سمية الخشاب خبر حملها، فقد سبق وأن تم تداول الخبر بكثافة بسبب صور لها وهي تضع يديها على بطنها في محاولة منها لإخفاء البروز، مع ارتدائها لوشاح يغطي جسمها مما دفع البعض للتلميح بحملها.

ولم يمر الكثير على شائعة حملها، حتى نفتها بطريقة غير مباشرة عندما نشرت صورة لها وهي بصحبة زوجها الفنان أحمد سعد، وبطنها مسطحة ولا يبدو عليها أي علامات حمل.

الجدير بالذكر أن سمية الخشاب أدت مناسك الحج مع زوجها الفنان أحمد سعد، ونشرت عدة صور لها على انستقرام من داخل الحرم.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *