>

تعرّضت مصمّمة الأزياء المغربية بسمة بوسيل لموجة من الانتقادات والسخرية بسبب ظهورها في مقطع مصوّر تم تناقله عبر عدد من الحسابات الناشطة على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام”، وتبين أنها كانت قد نشرته عبر خاصية القصص المصورة “ستوريز” الملحقة بحسابها الخاص على التطبيق، وظهرت فيه وهي تلتقط الصور لنفسها بواسطة هاتفها… وأثار هذا موجة من التنمّر حيث رأى الكثيرون أن شكلها تغيّر الى الأسوأ، وفي المقابل دافع آخرون عنها معتبرين أن كل ما تفعله حرية شخصية.

يُشار إلى أن بسمة وزوجها النجم تامر حسني كانا قد كذّبا خبر انفصالهما من خلال صورة نشرها كل منهما على حسابه الخاص في “إنستغرام” حيث تبادلا من خلال التعليق عليها العبارات الرومانسية… فكتبت بسمة: “وينور قمر الليل ويضحك لنا في سماه” ليردّ عليها تامر: “والنبي إنت اللي قمر”.

ويُذكر أن بسمة كانت قد أشعلت مواقع التواصل بعد تداول مقطع فيديو ظهرت فيه مع الفنانة المصرية روبي وهما ترقصان على أنغام أغنية الأخيرة الجديدة “حتة تانية” التي أطلقتها أخيراً عبر قناتها الرسمية في “يوتيوب”، علماً أن الأغنية من كلمات وألحان عزيز الشافعي وتوزيع توما.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *