>

تعرض النجم التركي باريش أردوتش المشهور بـ”عمر” لبعض المضايقات من المعجبات اللاتي وصلن لمنزله، رغبة في التواصل معه حتى خلال ساعات متأخرة من الليل.

انزعاج باريش من تطفل معجباته على حريته الشخصية، أجبره على ترك منزله الموجود في من طقة أتيلار بإسطنبول، خاصة أن مضايقات المعجبات وتركهن على باب منزل باريش في ساعات الليل المتأخرة، أثار غضب جيرانه أيضاً.

وشدد باريش على أنه لا ينزعج من حب الفانز له، ولا يعترض على التقاط صور selfieمعهم في الشوارع، لافتاً إلى أنه أصبح يلتقط أكثر من 400 صورة selfie يومياً مع المعجبين، إلا أنه لن يسمح بإزعاج جيرانه.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *