>

يعتبر الفنانان منى زكي وأحمد حلمي من أشهرالثنائيات على الساحة الفنّية المصرية، حيث ارتبطا منــذ بــدء مسيرتهما الفنّية بعلاقة عاطـفيـة توجت بالزواج لأكثـر من 20 عامًا وثلاثة أبناء، ويحظيان حتى الآن بالكثير من الحب والإحترام بين جمهورهما.

منى زكي حلّت ضيفة على برنامج «صاحبة السعادة» مع الإعلامية الشهيرة إسعاد يونس، وتحدثت خلال الحلقة عن أبرز المحطات في حياتها الفنّية كما تطرق الحوار لحياتها الزوجية مع الفنان أحمد حلمى، حيث كشفت الفنانة المصرية عن سبب تخلصها من صور زفافها.

وقالــت منى إنها كانت منشغلة بتصوير فيلم “مــافيا” قبل زفـافها وكانت تشعر بالإجــهــاد الشديد ولم يعجبها شكل شعرها أو الماكياج الخاص بها، وهو الأمر الذي ظهر واضحًا في صور زفافها لذا أرادت أن تتخلص منها.

كما تحدثت عن قصة الحب التي جمعتها بشريك حياتها النجم أحمد حلمي الذي وصفته قائلةً: “عنده نبل وطيبة عمري ما شفت فنان بالشكل ده، رقي وطيبة مش عادية، عنده تسامح يفوق أي حد قابلته في حياتي”.

واضافــت أنها اتفقت مع زوجها الفنـان أحمد حلمى بعمـل حفـل يشبه حفل الزفاف بعد مرور 20 عامًا على الزواج، وأشارت إلى أنها تحب عمل هذا الأمر، بعد أن اقتربت من إتمام 20 عامًا زواجاً.

من ناحية أخرى أعلنت الفنّانة المصرية منى زكي عن مشروع فني مرتقب سيجمعها أخيراً، مع زوجها أحمد حلمي، حيث لم يسبق أن شكلا ثنائياً في عمل سينمائي، رغم مشاركتهما معاً في 4 أفلام بين عامي 2000 و2003، والمشاركة الرابعة كانت في مشهد واحد بفيلم “التجربة الدانماركية” للفنان عادل إمام.

منى زكى تعيش نشاطا سينمائيا بـ 3 أفلام

وبعد نجاح مسلسلها لعبة نيوتن، تتنتظر منى زكى عرض فيلمها الجديد “العنكبوت” الذى من المقرر أن تشارك فى بطولته عدد كبير من الفنانين على رأسهم أحمد السقا وظافر العابدين ويسرا اللوزي. 

كما تقوم “منى زكى” حاليًا بتصوير دورها ضمن أحداث فيلم الجواهرجي “ اسم مؤقت ”، مع الفنان محمد هنيدي، ويعد هذا العمل الأول الذى يجمع بينهم منذ أن قدما فيلم صعيدى فى الجامعة الأمريكية منذ أكثر من 23 عاما. 

كما تستعد منى زكى إلى تصوير دورها ضمن أحداث فيلم القاهرة مكة، الذى من المقرر أن تشارك فى بطولته عدد من الفنانين أبرزهم خالد الصاوى وشيرين رضا.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *