>

تم الإفراج عن مغني الراب الأميركي الشهير نيللي.
وأصدرت الشرطة بيان ورد فيه :”إن امرأة اتصلت بخط الاستغاثة (911) للإبلاغ عن تعرضها لاعتداء جنسي أثناء توقف الحافلة عند مركز للتسوق في أوبرن التي تقع على بعد أقل من 32 كيلومترا جنوبي سياتل”.
وحققت الشرطة في الأمر واعتقلوا نيللي قبل فجر السبت.
وبالفعل تم احتجازه في سجن بمنطقة دي موان التابعة لواشنطن كونه مشتبه به بأنه اعتدى جنسياً.
وكان قد وصف المحامي الإتهام بأنه “ملفق برمته”.
يذكر أن نيللي إسمه الحقيقي كورنيل إيرل هاينيز.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. المرأة في الغرب إذا لم تتقي الله في الشاب تقدر تحبسه بتهمة الاغتصاب ظلما و عدوانا حتى لو كان مجرد كذب و تلفيق، لأن القانون يقدسها كثيرا و لكن الحمد لله مع وجود الخبرة الطبية الكثير من هذه الافتراءات لا تنجح و لا تذهب بصاحبتها بعيدا.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *