>

بعد الضجة التي أثارتها بتصريحها عن السيدات غير المحجّبات، قدّمت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني الاعتذار عن هذا التصريح الذي أُحيلت الى التحقيق بسببه.

وذكرت الشربيني في مقطع فيديو خلال إحدى حلقات برنامجها “هي وبس” أن الكلام خانها ولم تستطع التعبير عن وجهة نظرها، في تصريحها الذي أثار جدلاً، وأوضحت: “لقد قابلت الكثير من المحجبات خلال تلك الفترة وكنّ يسألنني عن خلعهن للحجاب لأنه يقيّدهنّ في الخروج مع أزواجهن”، ومن هذا المنطلق، شكرت المحجبات، لكن هذا الشكر انقلب ضدها واتُّهمت بالإساءة إلى غير المحجبات.

وأضافت: “أولاً أنا بعتذر جدا إنكم فهمتوا ده ومفيش حد بإيديه يدخل الجنة أو النار غير ربنا سبحانه وتعالى”.

وأشارت إلى أنها “كانت تقصد بتصريحها أن المحجبة هي التي عملت ما عليها أكثر منها ومن السافِرات“، مشددةً على أن ”هذا ليس له علاقة بأن السافرة امرأة سيئة”.

وكانت الإعلامية المصرية قالت في قت سابق إن “الفتاة المحجبة هي أفضل من غير المحجبة 100 ألف مرة”، واصفةً السافرات بالـ”بني آدميين الأقل إيماناً وشيطانهن أقوى منهن”.

وقررت لجنة الشكاوى في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، الأحد، فتح تحقيق عاجل مع الشربيني في الشكاوى التي تلقاها المجلس بشأن تصريحاتها.




شارك برأيك

تعليقان

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *