>

في أول تعليق لها على قرار ​المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر​ الذي نص على حظر ظهورها على كافة وسائل الإعلام المرئية أو المسموعة لمدة عام بسبب تهكمها وسخريتها من أصحاب السمنة، خرجت الإعلامية ​ريهام سعيد​ عن صمتها واشارت الى انها تعرضت للظلم ولحملة إعلامية قصدت تشويه صورتها.
واشارت سعيد في فيديو اطلت من خلاله الى انها أول من حارب مرض السمنة في مصر عبر الحملات التي أطلقتها، مؤكدة انها لم ترتكب جريمة بحق المرأة المصرية بل هي الوحيدة التي ساعدتها على مدار 16 عاما.
وعن كلامها الذي تسبب بإيقافها اشارت سعيد الى انها بالفعل كانت قاسية في حديثها وذلك لإشعار المرأة المصرية بجدية الموضوع ولم تقد الإساءة للمصريات.
وشددت سعيد أن هذا قرار إيقافها يعدّ “راحة لها” ولن تستأنف القرار.

شاهدوا الفيديو:

ريهام سعيد تخرج عن صمتها وترد

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *