>

أعلنت الفنانة الكويتية عبير أحمد عن خضوعها لأول عملية غسيل دم بالبلازما بعد ان كانت قد كشفت في وقت سابق عن اصابتها بمرض “الوهن العضلي” النادر.

  وقالت عبير أحمد، عبر حسابها في”سناب شات”: “الحمد الله عدد ما كان وعدد ما سيكون وعدد الحركات والسكون.. اليوم أول عملية غسيل دم.. والحمدلله بدأتُ أتحسن”.

  وسبق أن كشفت عبير أحمد عن سبب إخفائها مرضها النادر “الوهن العضلي” عن متابعيها على السوشال ميديا، قائلةً: “أنا ما أعلنت عن مرضى لأسباب كتيرة، أولاً أنا ما أحب أظهر أمام الناس ضعيفة.. والسبب الثاني من اللي قاعدة أشوفه على السوشيال ميديا أن جزءاً من الناس ما راح يهتم”.

وأضافت، في تصريحات تلفزيونية: “جزء ثانٍ ممكن يشمت.. لأني أعوذ بالله قاعدة أشوف الناس تتشمت حتى في الميت.. وثالث شيء، وهذا الأهم، أني ما كنتُ أقدر اشتكي للناس، وأنا أمري بيد رب العالمين”.

وأوضحت: “وأنا ليش أتاجر بمرضي.. أنا شايفة إن هذا المرض ابتلاء وهدية من رب العالمين.. والمرض اللي كان عندي كان بيأثر على كل أعصاب جسمي حتى البلع والنطق كان في صعوبة.. يُمكن  عشان أتكلم دقيقة على السوشيال ميديا أحتاج لساعة، ووقتها تعرضت للتنمر من قبل البعض على طريقة كلامي.. ومرضى هذا كان يُعتبر شبه شلل؛ لأني ما كنت أمشي من دون مساعدة”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *