ردت المذيعة الأردنية نادية الزغبي على الشائعة التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي حول تسريب مقطع فيديو مخل لها وذلك عبر حسابها على احد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الزعبي في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها على انسترغام تحت وسم (#مش_راح_تكسرني)، “حابة أشارككم موقف مريت فيه قبل كم يوم، كنت بأول يوم تصوير لبرنامج جديد، وكانت أجواء العمل إيجابية جداً وموقع العمل كان مليء بالبهجة والحماس، وبعد التصوير اطلعت على تليفوني لقيت مكالمات كتير، رجعت لأخر رقم رن عليّ وكان صديقة لإلي، وسألتني شو موضوع مقطع الفيديو “.

وأضافت المذيعة الأردنية، “بحثت على مواقع التواصل الاجتماعي لأكتشف أن شخص مجهول نشر شائعة على مواقع التواصل الاجتماعي عن فيديو مسيء لي، ومع الأسف الكثير من الناس تداولوا الشائعة دون وجود أيّ فيديو، في تلك اللحظة أنا كنت على مفترق طرق، إما أن أنكسر بسبب ما فعله مروج الشائعة، أو أن أكمل التصوير”.

واستطردت الزعبي، “سألت نفسي سؤال ، هذا الشخص عندما قرر تشويه سمعتي بكذبته، ألم يفكر أني أم لطفل، وابنه لأب عظيم، لدي عائلة كريمة محترمة، وتذكرت مئات القصص لفتيات تعرضن لابتزاز من قبل أشخاص لايش لديه ضمير، وأن الأنثى هي الضلع الأضعف وأن بعض الناس يرغبون بالخوض بالأعراض ضاربين بعرض الحائط الأذى النفسي والجسدي الذي قد تتعرض له الفتيات”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.