تحدثت الفنانة المصرية ندى رحمي عن تجربتها مع خسارة الوزن كاشفة عن فقدانها 80 كيلو من وزنها بعد إجراء عملية تكميم للمعدة عام 2019 بعد وصول وزنها إلى 192 كيلو.

وقالت خلال لقاء تلفزيوني ببرنامج “يحدث في مصر” المذاع عبر قناة “إم بي سي مصر” الخميس، أن الأكل كان مصدرا للسعادة بالنسبة لها وإنها أصيبت باكتئاب عقب العملية وإنها بمرور الوقت بدأت تبحث عن مصادر أخرى للسعادة، لافتة إلى عصبيتها بسبب زيادة وزنها.

وأشارت إلى شعورها بالسعادة بعد فقدانها 80 كيلو من وزنها نتيجة سهولة الحركة وسهولة العثور على مقاسات مناسبة لملابسها واكتشافها مصادر جديدة للسعادة، لافتة إلى أن قرارها بإجراء العملية جاء حرصا منها على صحتها وكذلك بعد تلقيها العديد من رسائل التنمر عند ظهورها على الشاشة.

ومن جانبها أشارت والدتها الفنانة سحر عبد الحميد إلى شعور ابنتها بالثقة في نفسها سواء قبل أو بعد عملية تكميم المعدة، لافتة إلى تغييرها لسيارتها عقب إجراء ابنتها للعملية نظرا لتوفيرها في نفقات الطعام.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

اترك رداً على *أحـــمـــــــد* إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.