>

يقف الفنان الفرنسي، لبناني الأصل، ابراهيم معلوف اليوم (الجمعة) أمام محكمة الجنايات في فرنسا بتهمة الاعتداء على فتاة قاصر.

وتعود القضية إلى العام 2013 عندما تقدمت فتاة بدعوى ضد الفنان. وأشارت فيها إلى أن الحادثة حصلت عندما كانت تقصد الأستوديو الخاص بمعلوف للخضوع للتدريب، لافتة إلى أنه قام بالتحرش بها من خلال تقبيلها.

ولفتت إلى أنها كانت في الـ14 من عمرها، فيما كان هو في الـ33. ويذكر أن والديها تقدما بعد ذلك بشكوى أمام النيابة العامة، وتم فتح تحقيق قبل إلقاء القبض على معلوف في العام المنصرم.

وكان محامي الأسرة لفت إلى أن الفتاة عانت على إثر ذلك من أزمة نفسية ومن الشراهة المرضية.

ويذكر أن معلوف مؤلف وموزع موسيقي من أصل لبناني، وهو حفيد الصحافي رشدي معلوف، ومن أقارب الكاتب الشهير أمين معلوف. وقد حصل العام الماضي على جائزة “سيزار” عن موسيقى فيلم “في غابات سيبيريا”.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *