>

منذ أسابيع قليلة أشعلت قصة حب الأجواء بين الفنان المصري “أحمد فلوكس” والإعلامية اللبنانية الشهيرة “ديالا مكي”، إذ رصدت العديد من التقارير بعض التعليقات الرومانسية المتبادلة بينهما، كما علق “سيف فلوكس”على صورة ديالا التي أعلن فيها والده عن حبه لها منادياً إياها بـ ماما، وقال أنه ينتظرها أن تأتي إلي مصر بفارغ الصبر؛ ولكن نهاية المطاف انتهت بإلغاء كلا منهما متابعة الآخر عبر حساباتهما الرسميه على “إنستجرام”، وهو ما يرجح بالانفصال بينهما.

وعلى الرغم من عدم التصريح، إلا أن فلوكس نشر أحدث صورة له، وأرفقها بالقول: “حقيقي ومجرب: فيه ناس خسارتهم خسارة، زي الطيبين، الداعمين، المتاحين لك رغم مشاغلهم، الجدعان، الذين ينقلون لك العلم والنفع والخبرة والدين والخير، وتجدهم في الشدة، المخلصين الأنقياء، من يحافظون على كلامهم ومشاعرك… وفيه ناس خسارتهم مكسب، وخروجهم من حياتك نعمة كبيرة، الصنف الأول حافظ عليه، ذهب ذهب… صعب تعويضه خصوصا في هذه الأيام، و قليلين، الصنف التاني السوق مليان… لا تقلق مخسرتش حاجة، قشرة قشرة”.

من جانبها كتبت ديالا عبر خاصية القصص المصورة “ستوري” على إنستجرام: “بالمناسبة ما في أحلى من إنو ترد الأذى بسكوت تام.. سبحان الله كيف المواقف بتكشف معدن الأشخاص اللي بيدعوا الطيبة”.

في سياقٍ آخر ، نشر الفنان أحمد فلوكس منشورا له مؤخراً عبر حسابه الرسمي على موقع إنستجرام، كشف من خلاله عن تعرضه للسرقة، حيث تمت سرقة أرقام هواتفه وطلب من أصدقائه التواصل معه عبر أرقامه القديمة .. فكتب قائلا : ” تم سرقة تليفوناتي .. كلموني على تليفوناتي القديمة ”؛ كما قام بنشر منشوراً آخر حذر من خلاله كل من يعرفهم من أن يتواصلوا معه على تطبيق ”واتس آب” أو أرقام هواتفه مؤكدا أنها تمت سرقتها ويتم إرسال رسائل منها كأنها مرسلة منه، كما أكد أن هواتف شركته التي كان قد افتتحها قد تمت سرقتها أيضا .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الحمدلله على انكشاف الامر من البداية . يكسب الانسان نفسه و وقته .
    فعلا فيه ناس خسارتها مكسب حقيقي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *