>

علقت الفنانة المصرية رانيا يوسف على مصرع فتاة اثناء محاولتها الهرب من شباب تحرشوا بها في حي المعادي، جنوب العاصمة القاهرة مطالبة بتنفيذ الاعدام بحق المتحرشين.

وقالت رانيا يوسف في سلسلة تغريدات: “مليون مره نقول التحرش عقوبته لازم تبقا الاعدام.. مريم بنت مصريه لسه في عز شبابها وملابسها اعتقد لا تخدش حياء نظريات اللبس هوه السبب”.

وتابعت: “مريم كانت ماشيه في الشارع وراجعه من شغلها في المعادي ، وفجاه لقت ثلاث ما يسموا بالرجاله للاسف بيتحرشوا بيها لفظيا وبدات محاولات التحرش جسديا”.

وأردفت: “مريم حاولت تجري وتصد الذئاب البشريه عنها ولكن للاسف اثناء محاولاتها الحفاظ علي نفسها وعدم الاستسلام ليهم ماتت تحت عجلات عربيتهم مكتفوش بكده وبس لا دول سحلوها بالعربيه ورموها في الشارع وهروبوا”.

وختمت رانيا يوسف كلامها: “جريمه زي دي لسه بنفكر ان التحرش مش عقابه الاعدام ولسه في ناس بتبرر التحرش باللبس… كفايه كفايه كفايه”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *