>

تحدثت الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك للمرة الأولى عن حياتها الخاصة وعلاقتها بإسرتها، وذلك بعد الضجة الكبيرة التي أحدثها قيام والدتها منى السابر بإعلانها عن قيامها برفع دعوى قضائية ضدها بسبب مبلغ مالي، في حوار لها مع إحدى المجلات العربية.

وكشفت حلا الترك عن هوية الشخص الذي يقف وراء نجاحاتها وفيما إذا كان والدها محمد الترك أو جدتها؛ إذ أجابت حلا: “أبي ينظم أوقاتي وجدتي منحتني الحنان”، مضيفةً: “أهلي علموني الصح من الغلط ووضعوا قدمي على أول الطريق”.

وحول اهتمام الجمهور والصحافة بحياتها الخاصة في الفترة الأخيرة، وكثرة التعاطي بمشاكلها العائلية، وكيف تنظر لهذا الأمر أكدت حلا أن “حياتها الشخصية ملكها وحدها” رافضةً الخوض في أي تفاصيل.

وعن إخوتها محمد وعبدالله من والدتها وشقيقتيها غزل وليلى روز من والدها وعلاقتها بهم، أكدت الترك أنهما على تواصل، وأضافت أنه بصرف النظر عن أي اعتبارات أخرى “أعشقهم جميعًا”.

وفي إجابة لها عن علاقتها بالفنانة الاماراتية أحلام كشفت حلا الترك أنها تشعر بالأمان بقربها، وأنها تتمنى أن تقدم ديو معها تأخذ فيه أحلام دور والدتها.

ياتي ذلك، بعد أن كشفت منى السابر، في وقت سابق، بأنها ناشدت الفنانة الإماراتية أحلام التدخل من دون أن تبدي الأخيرة أي رد فعل، مؤكدةً أنها لجأت إليها بسبب العلاقة المميزة التي تجمعها بحلا، ولأن الأخيرة ترى فيها أمّها الثانية.

وأكدت حلا أنها تتلقى العديد من عروض الزواج عبر “السوشال ميديا”، كاشفةً أنه لا يوجد حب بحياتها بالقول: “ما زلت صغيرة على الحب ولا أعرف معناه والتمييز بين أنواعه”.

هذا ونشرت الترك عبر حسابها الخاص في إنستغرام صورا من أحدث جلسة تصوير خضعت لها خاصة بالمجلة نفسها، ظهرت فيها بإطلالتين نالت إعجاب الجمهور؛ إذ تألقت بالأولى بفستان من المخمل باللون المشمشي، وتركت شعرها منسدلًا، فيما اختارت للثانية بدلة من نقشة هاوندستوث – المربعات المزدوجة اللون”، مع قميص باللون الأبيض، وربطت شعرها للخلف.

يُشار إلى أن الفنانة البحرينية حلا الترك تصدرت حديث المواقع الإخبارية في الفترة الأخيرة بسبب تصريحات والدتها السيدة منى السابر المثيرة للجدل ضدها والتي كشفت بها أن حلا رفعت عليها قضية وتنوي سجنها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *