>

بعد مرور سنوات طويلة عن الأضواء والفن، إلا أن الممثل “خالد شبل” مازال حاضرًا في ذاكرة شريحة كبيرة من الجمهور بعد تقديم شخصية «بهاء» زوج الفتاة “الخبرة”، الذي ذهب لضمانها من القسم، في فيلم “التجربة الدنماركية” إنتاج 2003، بطولة الزعيم عادل إمام، نيكول سابا، أحمد راتب، مجدي كامل، وعدد كبير من النجوم.

ولعب الفنان خالد شبل دور الفتى المتشبه بالنساء في حركاته ببراعة، رغم أنه لم ينطق كلمة واحدة، فكان مُجرد كومبارس صامت، وبرغم من ظهوره في 3 مشاهد فقط لكنه استطاع أن يقلب الموازين ويجعل الغالبية تشيد به وبدوره في الفيلم. ويعتبر هذا الدور من أشهر الأدوار التي أخذت حقها في ذاكرة الجمهور.

نرشح لك: هل تتذكرون ألفت الزوجة الرابعة للحاج متولي ؟.. لن تصدق كيف أصبح شكلها في ظهور مفاجئ ! (شاهد الصور)

الممثل المصري خالد شبل، شارك في 4 أعمال فنية فقط لا غير، هى مسلسل الكومي من إنتاج 2001، وفيلم المشخصاتي الذى وقف فيها أمام تامر عبد المنعم فى أول بطولة له، وكذلك فيلم أمير الظلام الذى جمعه بالزعيم عادل إمام.

درس «شبل» بالمعهد العالى للفنون المسرحية، وقدم منذ العام الأول له فى المعهد، الكثير من المسرحيات، رغم أنه شارك فيها بأدوار صغيرة، لكنه وقف خلالها أمام كبار النجوم، تماما كما جرى فى مسرحية “وداعا يا بكوات” مع الفنان الراحل فاروق الفيشاوي.

وكان الجميع يتنبأ لهذه الشخصية أن تستمر وتكبر في الوسط الفني، خاصة أن خالد كان معروفًا بإجتهاده وصبره ورغبته فى أن يحقق كل أحلامه الفنية التى طالما حلم بها، غير أن بعض العقبات حالت دون أن يحقق أى من تلك الأحلام، الأمر الذي دعاه للهجرة إلي للولايات المتحدة الأمريكية وتزوج هناك وأنجب.

وانقطع «شبل» في أمريكا عن الفن، حيث أسس شركة مقاولات تتكفل بتجديد المنازل القديمة، ورغم أن الشركة كانت تمضى على أفضل حال إلا أن الأزمة المالية التى وقعت عام 2017، أثرت بشكل قوى للغاية على سوق العقارات، ما تسبب فى خسـ ـائر فاد حة له، فراح يبحث عن عمل أخر يوفر له نفقات الحياة.

فى 2018، فاجأ خالد شبل الجمهور وعاد إلى مصر، وأكد عبر حسابه “فيسبوك“، أنه حاول العودة إلى مجال التمثيل لكنه بحسب وصفه “ماحدش عايز يشغله”.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *