كشف الفنان ” تامر حسني ” في مقطع فيديو عبر حسابه على إنستجرام عن مشهد كان يحلم بأن يعيشه منذ طفولته معربا عن إمتنانه لما وصل إليه من نجاح .

وظهر تامر حسني في الفيديو وهو يسير في ممر يقف على جانبيه جمهوره ومحبيه وهم يمدون بأيديهم لتحيته والسلام عليه .

وكتب نجم الجيل في تعليقه على المقطع : ” المشهد دا كان أكتر مشهد بحلم بيه من وأنا صغير .. تقريباً كنت بشوفه كل شهر بأشكال مختلفة وكنت بسأل نفسي طب يارب أنا هتشهر بالشكل دا والناس هتحبني كدا في أي مجال ” .

وتابع : ” عشان ساعتها كنت بلعب كورة بس كان عندي إصابات كتير بدري على سني ومشاكل مع بعض المدربين اللي مقتنع بيا واللي مش مقتنع بيا فبيخليني إحتياطي موسم كامل ودا شيء محبط لإني كنت مصنف لاعب مهاري كويس والموضوع دا اتكرر معايا في الزمالك والأهلي والإتنين استغنوا عن خدماتي ” .

وأضاف تامر : ” يعني زي ما تقولوا كدا في ظروف كانت بتتجمع عشان أفهم إن الكورة مش مستقبلي رغم تعلقي بيها الجنوني بس اتاري ربنا كان كاتبلي مستقبل تاني وأفضل ليا بس عرفت دا لما دورت جوه نفسي بجد بمساعدة أول معجب ليا أول Fan في حياتي والوحيد اللي كان مصدقني وهي امي ” .

واستكمل : ” يعني مهم أوي إنك تدور جوه نفسك عشان لازم هتلاقي ربنا مخلقكش فاضي واتمنى من الأهل انهم يركزوا مع ولادهم في أصغر سن ليهم ويفضلوا دايماً يكلموهم عن الحلم والطموح والنجاح .. بكتب الكلام دا وواثق مليون في المية إن فيكم حد محتاج يسمعه وكان مستنيه الإشارة جت اهي مالكش أو ملكيش حجة ” .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *