>

لا تزال الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز تحتاج إلى الرعاية الطبية داخل العناية المركزة غير ان حالتها شهدت تطورا جديدا حسبما نقلت وسائل إعلام مصرية عن مصدر قالت إنه مقرب من عائلتها.

وذكرت صحيفة “الوطن” المصرية، اليوم الثلاثاء، أن ياسمين عبد العزيز، تستجيب للعلاج بصورة مطمئنة، لكنها لم تتعافى بشكل جيد حتى الآن وما زالت في حاجة للبقاء تحت الملاحظة في العناية المركزة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من عائلة ياسمين عبد العزيز أن زوجها أحمد العوضي، وطفليها سيف وياسمين، حرصا على الوجود بجانبها في أول أيام العيد.

يذكر أنه تم نقل الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز إلى إحدى المستشفيات في العاصمة المصرية القاهرة، بعدما تعرضت لتسمم في الدم، إثر عملية جراحية لاستئصال ورم في الرحم.

ولفتت الصحيفة إلى أن تلوث الدم حدث أثناء عملية نقل دم، ونتج عنها دخولها في غيبوبة استمرت 16 ساعة، قبل أن يتم نقلها إلى المستشفى.

وفرضت عائلة ياسمين عبد العزيز سياجا من السرية حول تفاصيل حالتها الصحية، في الوقت الذي أكد فيه شقيقها، إن عائلته ستعلن عن تفاصيل الحالة الصحية لياسمين بالكامل، ولكن ذلك بعد خروجها من العناية المركزة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *