عادت قضيّة زوج الفنانة اللبنانية نانسي عجرم إلى الواجهة مجددا، نشر موقع “نواعم” خبراً أعاد فيه قضيّة مقتل الشاب السوري محمد الموسى في فيلا الفنانة نانسي عجرم وزوجها الطبيب فادي الهاشم إلى الواجهة من جديد.

في التفاصيل، فعلم موقع “نواعم” من مصادر خاصة أن “تحديد جلسات المحاكمة ستعود خلال الأسابيع المُقبلة، ويبدو أن هناك مفاوضات تجري بين عائلة الضحيّة وموكلي فادي الهاشم، ومن المُتوقع أن يصدر القرار الظنّي بدايةً ليتمّ على أساسه إصدار الحكم ما قبل النهائي”.

وأضاف الموقع “علمنا من مصادر خاصة أن المحكمة الّتي أعادت فتح المحاكمة من جديد حيال الجريمة حدّدت معظم المعطيات الخاصة بها، فيما تقول مصادر قضائيّة إن القرار الظنّي سيكون واضحاً وسيضع النقاط على الحروف في ما يتعلّق بالشائعات الّتي تحدثت عن علاقة تربط بين فادي الهاشم والقاتل، خصوصاً أن من بين المكالمات الّتي ظهرت في التحقيق وجمع الداتا أكّدت أن فادي الهاشم تحدّث إلى المغدور قرابة سبع دقائق أو من خلال عيادة الهاشم، الأمر الّذي لم يفسّره حتّى الساعة أي طرف في هذه القضيّة”.

وخُتم المقال بعبارة “علمت نواعم أنه بإمكان صدور أحكام تخفيفيّة للطبيب بعدما قدّم محامو الهاشم براهين تثبت نيّته في الشرع بالقتل وليس كما يروي”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *