>

كشفت التحقيقات عن مفاجأة صادمة في قضية قتل الممثلة المصرية ​عبير بيبرس​ زوجها، فأشارت المعلومات الى وجود صورة على هاتف المتهمة المحمول، بتاريخ يوم الحادث في الثلاثين من أيار/ مايو الماضي، إلتقطتها لنفسها ويظهر الى جانبها زوجها ملقى أرضاً على ظهره، وتظهر هي في الصورة وهي تخرج لسانها بعد مقتله.


وتبين في التحقيقات أن المتهمة كانت ترتدي ملابس مختلفة في الصورة مع زوجها القتيل عن الملابس التي كانت ترتديهم عند حضور سيارة الإسعاف، وقررت نيابة البساتين إحالة الممثلة عبير بيبرس لمحكمة الجنايات، ووجهت لها تهمة القتل العمد.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *