>

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن العارضتين الشهيرتين جيجي وأختها بيلا حديد قد تعرضتا للسرقة أثناء قضاء عطلتهما في جزيرة ميكونوس اليونانية، وهو ما جعلهما في صدمة، وتعهدتا بعدم العودة ثانية إلى تلك الجزيرة.

وكان عارضتا فيكتوريا سيكريت الشهيرتان تقضيان العطلة في اليونان هذا الأسبوع، عندما داهمت عصابة الفيللا التي يسكناها أثناء تواجدهما خارج المدينة، وعندم العودة وجدو أن الفيللا قد قلبت رأساً على عقب، وسرقت منها الأشياء الثمينة.

واشتملت قائمة المسروقات مجوهرات وملابس ومحافظ ونظارات شمسية باهظة، وكانت الصدمة قد أجبرت العارضتين على قطع العطلة ومغادرة الجزيرة الأوروبية على متن طائرة خاصة وهما في حالة استياء مما حدث، متعهدتين بعدم العودة أبدًا لهذه الجزيرة.

من جهته صرح والد الفتاتين محمد حديد بأن الصدمة كانت كبيرة عليهما، وأضاف: “لم يصب أحد، الحمد لله”، وتقول المصادر إن العارضتين ظنا أنه من المحتمل أن تكون السرقة عملًا داخليا من خلال موظفي المكان.

وتعتبر عارضتا الأزياء الأمريكيتين من أصل فلسطيني جيجي وبيلا حديد من أهم وأشهر عارضات الأزياء والشخصيات المؤثرة في جيلهن، وخلال مسيرتهما المهنية الخاصة استطاعتا بناء ثروتيهما الخاصة بعيدًا عن والدهما.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *