أعلنت الممثلة جين فوندا، أمس الجمعة، إصابتها بمرض سرطان الغدد الليمفاوية، لافتة إلى أنها بدأت العلاج الكيماوي لمدة ستة أشهر.

وكشفت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، والتي لعبت دور البطولة هذا العام في الموسم الأخير من مسلسل “جريس اند فرانكي” الفكاهي من انتاج نتفليكس، عن تشخيصها بذلك النوع من السرطان في منشور على إنستجرام.

وكتب فوندا: “هذا سرطان يُرجى بُرؤه للغاية. يشفى منه 80 في المائة من الناس (المصابين به)، لذلك أشعر بأنني محظوظة للغاية”.

وقالت أيضا إنها تشعر بأنها محظوظة ”لأن لدي تأمينا صحيا وإمكان الحصول على أفضل الأطباء والعلاج“ وأضافت ”أدرك.. أنني محظوظة في ذلك“.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.