>

أدلى الفنان ” حسن يوسف ” بتصريحات لموقع سكاي نيوز عربية كشف من خلالها عن الأعمال التي ندم على المشاركة بها والتي قدمها وقبل بها بسبب حاجته للمال .

فأشار حسن يوسف إلى أنه ندم على ثلاثة أعمال كان قد قدمها والتي وصفها بالأعمال الركيكة لضعف السيناريو ومن بين تلك الأعمال فيلم ” ثورة البنات ” مع الفنانة الراحلة ” نادية لطفي ” إنتاج عام 1964 .

وأكد حسن يوسف على أنه في الوقت الحالي لا يقبل بأي عمل فني يعرض عليه للحفاظ على تاريخه الفني .. مضيفا بأنه رفض مؤخرا أحد الأعمال التي عرضت عليه بسبب الأجر بعدما طلب 5 ملايين جنيه لكن الشركة أرادت دفع 3 ملايين فقط .

وبالحديث عن زوجته الفنانة ” شمس البارودي ” وأعمالها السابقة قال الفنان المصري بأنه لم يشعر بالغيرة من بعض المشاهد التي قدمتها في أفلامها السابقة مؤكدا على أنه يحب مشاهدة أعمالها ويتناقشان حولها .

وتابع الفنان حسن يوسف كاشفا عن أن شمس البارودي كانت قد تلقت عرضا بقيمة 20 مليون جنيه لتقديم برنامج تليفزيوني للحديث عن حياتها ومسيرتها الفنية وذكرياتها إلا أنها رفضت هذا العرض لتمسكها بقرار الابتعاد والاعتزال .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *