علقت الفنانة اللبنانية ستيفاني صليبا على قرار السلطات القضائية توقيفها والتحقيق معها بصفة شاهدة في ملف غسيل أموال وإثراء غير مشروع على صلة بحاكم المصرف المركزي رياض سلامة، معربة عن استيائها، وأن ما حدث غرضه التشهير بها.

وقالت صليبا في منشور كتبته عبر خاصية القصص المصورة عبر حسابها في “إنستغرام”، إن من غير المعقول أن يترك ممن وصفتهم بـ”الفاسدين المنتشرين في بلادها” وتمثل هي أمام القضاء.

واعتبرت الممثلة اللبنانية أن ما حدث غرضه التشهير بها، إذ كتبت متسائلة: “بالوقت يلي الفساد فيه معبي الدولة، هل يعقل من كل منظومة الفاسدين مالقيتوا إلا ستيفاني تتشهرو فيها؟”.

وأشارت إلى أنها لن تصمت عما حدث، بالقول: “موضوع ما بينسكت عنه فعلًا حكم القوي على الضعيف”.

يذكر ان الاعلامي اللبناني مارسيل غانم قد علق ساخرا على قرار توقيف ستيفاني صليبا قائلا عن القاضية التي أصدرت مذكرة التوقيف: “بدها تشوف جزادين الشانيل”.

شارك برأيك

تعليقان

  1. الناسُ كالناسِ والأيامُ واحدةٌ
    والدّهرُ كالدّهرِ والدنيا لمَن غَلَبا

  2. ‏حبيبٌ لستُ أنظُرهُ بعَيني
    ‏وفي قَلبي لَهُ حُبٌّ شَديد
    ‏أُريدُ وِصَالهُ ويُريدُ هَجري
    ‏فأترُك ما أُريدُ لِمَا يُريد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *