>

وجهت الفنانة البحرينية حلا الترك رسالة الى جمهورها في تعليق أول مباشر لها على كلام والدتها منى السابر معبرة عن عن ألمها من الكم الهائل من الظلم الذي تتعرض له مؤكدة انها لم ترفع قضية على والدتها.

وقالت حلا الترك، في رسالتها التي نشرتها عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، أنها أحبت من خلال هذه الرسالة التوجه إلى جمهورها بعد صمت طويل على الرغم من التجريح والكلام القاسي الذي أطلق جزافا تجاهها.

وجاء في رسالتها: “الاغلب ظلمني وشتمني سواء من بعض الناس والفنانين للأسف وكل يوم اشوف واسمع كلام وانام وانا مكسورة الخاطر. كل ذنبي اني اعيش في ظروف استثنائية من الممكن اي شخص يعيشها ويمر فيها ولكن لأني موجودة في الوسط الفني ما يعني اني لازم اتحمل هالكم من الإساءة”.

وأضافت:”اعتبروني بنتكم او اختكم او اي شخص عزيز عليكم هل بترضون تحكمون وحتى ما تعرفون شلي صاير، في احد منكم تسأل هالبنت يلي عمرها 18 سنة واللي عانت سنوات من التشتت الاسري ادي ممكن تتحمل وهل هي ممكن تتحمل اكثر واكثر”.

وتابعت: “كل اللي اقدر اقوله انكم ظلمتوني وانا ما رفعت على امي قضية ولا تسببت بالأمور يلي تصير وفي كل لقاء اطلع اقول مهما امي سوت فيني تظل امي احبها واتمنى لها الخير بس هي امي فكرت شو ممكن يصيدني بعد الفيديوهات يلي طلعت فيها. الموضوع عند القضاء البحريني والموضوع اكبر من حلا وفي راح أظهر لكم كل شي ولكن لا أقدر اتكلم واصرخ حاليا للأسف”.

وواصلت حلا: “اتمنى تكونون اكثر رحمة في كلامكم بالنهاية انا بنت بسيطة في مشاعري وحبي للناس وما استاهل كل هذا التجريح والكلام ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء”.

وختمت كلامها بتوجيه الشكر إلى جمهورها على وقوفهم إلى جانبها، مثمنة الحب والتقدير للأشخاص الذين لا يبخلون عليها به مؤكدة حبها الشديد لهم.

وكان محامي الفنانة حلا الترك قد أصدر بيانا الثلاثاء عبّر خلاله عن استياء موكلته مما وصفه بالشائعات ومحاولات التأثير على مجرى القضية، وأكد أنه “سيتم مقاضاة كل من يحاول النيل من اسم العائلة ويحاول تشويه صورتها وبث الشائعات المغرضة بغرض التشويش على الأجواء والقضاء في ما يتعلق بقضية حلا الشابة ووالدتها منى السابر”.

وأضاف البيان: ” نتابع ببالغ الأسي والأسف الحملة الشرسة والممنهجة التي يقوم بها البعض من المحرضين وضعاف الأنفس ضد الفنانة الشابة وأفراد أسرتها بغرض الإساءة إليها وتشويه صورتها وسمعاها أمام الرأي العام والنيل من اسم وشمعة الفنانة ومكانه الفنانة الشابة حلا الترك، لأغراض ومصالح شخصية دنيئة من خلال بث الإشاعات إذاعة الأخبار لكاذبة والمغلوطة وتداول أخبار متعلقة بدعاوي قضائية لا تزال منظورة أمام المحاكم المختصة حتى الآن”.

وأكد أن الأخبار والوقائع المتداولة هي اخبار متعلقة بالقضية لذلك يجب عدم التعليق عليها أو تداولها احتراماً لسير القضية التي ما تزال أمام القضاء وهدد بملاحقة كل من ينشر هذه الشائعات وهذه الوقائع قضائيا بسبب ضرره بحلا الترك وأسرتها.

تجدر الإشارة إلى أنه كان قد تصدر هاشتاج (كلنا منى السابر) عبر تويتر السعودية، وتفاعل الكثيرون معه، وهاجموا من خلاله النجمة الشابة متهمينها بعقوق والدتها. كما ألقى الكثيرون باللوم على عاتق جدتها مها الترك، ووجه بعضهم نداء إلى الفنانة الإماراتية أحلام وطالبوها بالتدخل لجعل حلا تتراجع عن الخطوة التي قامت بها ضد والدتها.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. تستاهلون لانكم عائلة سافلة اخباركم على التواصل الاجتماعي ولاعندكم اسرار بيوت وابوكي طرطور تفرفره بطمة يسار ويمين

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *