>

أثارت الفنانة المصرية ​دنيا سمير غانم​ وشقيقتها الممثلة ​إيمي سمير غانم​ قلق المتابعين بعد نشرهما دعاء موحّد لرفع المرض عن والدتهما الممثلة المصرية د​لال عبد العزيز​، والتي ترقد في العناية المركّزة منذ شهرين، جراء مضاعفات بفيروس “​كورونا​”.

وكذلك قام الإعلامي المصري ​رامي رضوان​، زوج دنيا، والعديد من المشاهير بإعادة نشر الدعاء، متمنين لها الشفاء العاجل وتخطي هذه المحنى بخير.


وجاء في الدعاء: “اللهم إني أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفي دلال عبدالعزيز وتمدها بالصحة والعافية اللهم يا مفرج الكرب يا مجيب دعوة المضطرين اللهم اشفي دلال عبدالعزيز شفاء لا يغادره سقمًا عوضها خيرا عن كل دقيقة ذاقت فيها الوجع اللهم اشفها يارب اللهم اشفها يارب اللهم اشفها يارب إنك على كل شيء قدير”.

وتأتي هذه التطورات المقلقة في الوضع الصحي لدلال بعد أيام من تصريحٍ رامي رضوان الذي أكد من خلاله أن حالتها الصحية “لا يمكن أن توصف بأنها مستقرة”.



شارك برأيك

تعليقان

  1. الدعاء بالمأثور أفضل او تكرار وترديد الآيات القرانية ، عادة الدعاء المبتدع من خلال استعمال الرأي المخترع ، لا يكون بتلك القوة ولا يسبقه الثناء على الله سبحانه والصلاة على محمد واله الطاهرين ، فالصلاة على حبيب الله محمد واله شرط من شروط الدعاء ، فالله اكرم من ان يستجيب دعوة ويترك دعوة معها كما يقول بهذا المعنى امير المؤمنين علي عليه السلام ، وتبقى المشيئة لله والآجال بيده ، لكن جميل انه الواحد يلتزم بشروط الدعاء وبالمأثور عن النبي واله عليهم أفضل الصلاة من باب ابتغاء الوسيلة له سبحانه كما امرنا .

  2. وجيد ان المريض وذويه يتصدقوا على الفقراء والمحتاجين ، ففي الحديث الشريف : داوا مرضاكم بالصدقة ، وكذلك النذر ان تنذر المريضة انه لو شفيت فستعمل كذا وكذا ، مثلا تصير شيعية هههههههههههه وتتزوج من اول شيعي يطلبها بعد انتهاء عدتها من سمير غانم ، ليوصلوا لها رايي بالموضوع فالأخيرة خاصة ترفع المعنويات ههههههههههه وتجعل الجسم اكثر مناعة وقوة والقلب فيه أمل ، وعسى الله ان يجيب خير ،

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *