>

صرّح رامز جلال لمجلّة لها أنه وجد الحلقة مع النجمة هيفاء وهبي جميلة جداً وحققت نجاحاً كبيراً، “فمن الطبيعي أن تحقق كل هذا النجاح، لأن مكانة الفنانة هيفاء وهبي كبيرة جداً لدى الجمهور في العالم العربي كله، لهذا حققت هذه الحلقة أعلى نسبة مشاهدة على اليوتيوب، كما أن المشاهدة على التلفزيون وقت عرضها كانت خيالية، وهذا شيء طبيعي مع نجمة كبيرة مثل هيفاء وهبي”.

وعند سؤاله عن تحمّله لردّ فعل هيفاء خاصة أنها احتدت عليه وهي في قمة انفعالها، قال “وقتها بالطبع كنت مقدراً لرد فعلها مهما كان، لأنها غضبت بشكل كبير وكان من الطبيعي أن تنفعل وتعبر عن غضبها، وعندما وصلت لهذا الحد لم يكن همي إكمال الحلقة أو الحديث عن مصيرها، لكن الأهم بالنسبة لي كان كيف أصالحها بعد أن وصلت لهذه الدرجة من الغضب”.

وعن حقيقة المليون دولار التي تقاضتها هيفاء نظير موافقتها على عرض الحلقة، قال رامز “المفاجأة التي لا يعرفها أحد أن هيفاء وهبي لم تطلب أجراً مقابل هذه الحلقة، ظناً منها أن البرنامج يهدف لتنمية السياحة المصرية ودعم مصر، فقررت على الفور التنازل عن أجرها من أجل دعم السياحة المصرية، فهي فنانة تحب مصر بجد وتتمنى لها الخير، ولا حقيقة لما تردد عن مضاعفتها لأجرها بعد أن علمت أنه مقلب، ولا توجد أي علاقة للأرقام الضخمة التي نسمع عنها في أماكن مختلفة عن أجر هيفاء نظير مشاركتها في برنامج “رامز عنخ آمون”، ومثلما كانت هذه الحلقة الأعلى مشاهدة وتحميلاً على اليوتيوب، كانت الأكثر شائعات بين حلقات البرنامج”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *