أعلنت الفنانة راندا البحيري عن تبرعها لصندوق “تحيا مصر”، وذلك على خطى زميلها الفنان ياسر جلال .

أشادت راندا البحيري في منشور لها عبر حسابها على موقع “فيس بوك” بقيام ياسر جلال بالتبرع بمبلغ 3 مليون جنيه لصندوق “تحيا مصر” .

ودعت غيرها من الفنانين باتخاذ هذا الموقف كمثال لهم من أجل التكاتف والوقوف إلى جانب البلد في ظل الأزمة الاقتصادية التي تمر بها مصر في الفترة الحالية .

كتبت راندا البحيري في منشورها: “كل الشكر للنجم المحترم الخلوق ياسر جلال اللي وقف جنب بلده في وقت البلد كلها محتاجة إنها تتكاتف” .

تابعت: “بإذن الله تكون قدوة لفنانين كتير وأنا أولهم ونعمل واجبنا ونحط اللي نقدر عليه في الصندوق، أنا كمان هعمل كده .. شكراً ياسر جلال، طول عمرك مخلص ووطني ومحترم وابن أصول” .

وكان قد أعلن الفنان ياسر جلال في بيان صحفي له عن تبرعه بمبلغ تبلغ قيمته 3 مليون جنيه لصالح صندوق “تحيا مصر” .

فقال ياسر جلال في بيانه: “المرة دي بعلن عن الجهة والمبلغ اللي اتبرعت بيه لأني بتمنى إن كلنا نشترك ونعمل اللي نقدر عليه” .

تابع: “وبدعي زملائي النجوم إنهم يتبرعوا باللي يقدروا عليه .. أنا عارف إن فيه منهم عمل الموضوع قبل كده، بس لو عملوا ده تاني يبقي شيء عظيم” .

أضاف: “يعلم ربنا إن السبب اللي خلاني أعمل كده هو الأزمة اللي بتمر بيها مصر دلوقتي، أنا راجل لا غاوي شهرة ولا نجومية أنا بشتغل وبخلص شغلي وبروح أقعد مع مراتي وأولادي” .

واصل ياسر جلال: “بعمل ده لأن كلنا شايفين إن البلد بتمر بأزمة كبيرة والعالم كله بيمر بأزمة كبيرة، وإن شاء الله الأزمة تعدي لما كلنا نقف جنب بعض .. الله يحفظ مصر وشعبها” .

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. جميل وحتى طريقة كلامه عن الموضوع متواضعة ورزينة وطالعة من مواطن بحب بلده.
    ولكن يارب التبرعات (يلي هي من المواطنين وليست خارجية يعني بكون فيها بركة اكتر كمان )تستخدم بحق ولا يتم سرقتها وادخالها في مشاريع خاصة لاخذ الارباح من قبل اصحاب المشروع مثلاً).
    وياشعب مصر العظيم تعلموا من تجربة لبنان وشعبه (يلي كان عظيماً(العظمة لله)واليوم مذلولاً…
    خلوا ولاءكم فقط لبلدكم ومؤسساته
    نحن في بلدنا تعودت الحكومات على الشحادة(وياليت ياليت استخدمت اموال التبرعات او الديون الخارجية )لانماء المؤسسات وخلق فرص عمل انما نهبوها لم يخدموا الوطن فيها ابدا ابدا (الكلام مشمول كل الاطراف والاحزاب بدون استثناء )
    والان ايضاً التهريب الى سوريا في اوجه (والمواطن اللبناني ما معه ياكل)
    لك حتى فسادهم وصل لاصغر موظف جمرك (بعض من الحمولات يلي تأتي عبر البحر صاروا عم يحتجزوها بالبور يريدون رفع الضرايب والعمولة عليها)وهم على دراية ان هذه الحمولات (المغتربين يرسلون فيها ادوية اطعمة ملابس حليب وحفاضات للاطفال…).
    الله يكون معكم في ازمتكم وتكونوا اذكياء في التعامل معها .

  2. صباحُ الخير

    على سبيل الطمأنينة:
    «فسَيَكْفِيكَهُم اللهُ»

    وعلى سبيل التسليم:
    «وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى الله»

    وعلى سبيل النُصرة:
    «إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا»

    وعلى سبيل المغفرة:
    «إنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ»

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *