>

انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي رسائل تنمر كان قد تلقاها الفنان الراحل ” هيثم أحمد زكي ” على هاتفه قبل وفاته تتضمن إساءات إليه وتنمر عليه من قبل بعض المتابعين .

وجاءت تلك الرسائل مثل : ” مفيش حاجة بتحزني أن هيثم أحمد زكي شايل جينات العظيم أحمد زكي .. الله يرحمه سابلنا كتلة من السماجة ومشى ” و ” اللي خلف مات عادي ” .

لتخرج الفنانة التونسية ” درة ” عن صمتها وتعلق على تلك الرسائل معبرة عن غضبها استيائها من هؤلاء الأشخاص .

فكتبت عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك ” : ” بمنتهى الأسف بنشر هذا وعمري أصلا ما كنت أعبر على آرائي كثيرا على السوشيال ميديا ولكن يجب أن ندين الكائنات الحقيرة القاسية المتنمرة التي تختبئ وراء أجهزة لتسيء للآخرين وتجرحهم دون أن يستطيع أحد إيقافهم عن ما يفعلون .. لماذا يتحمل إنسان بدون ذنب كل هذه الإساءة المعنوية على مدار سنين .. هل الفنان مكون من حديد ” .

وتابعت : ” أليس من لحم ودم وقلب ينبض وعروق ودورة دموية ومخ وأعصاب ومشاعر .. ليه هيثم كان لازم يتحمل ده سنين وحدته .. ليه كلنا لازم نتحمل هؤلاء الأشخاص .. أرجوكم اللي ما يعجبوش فنان يكتفي بعدم مشاهدته ومتابعته هو ما دخلش بيتك بالغصب وما أخدش منك حاجة .. هيثم أحمد زكي كان كتلة من الجمال وأنتم كتلة من القبح .. ربنا رحمه من أمثالكم ” .

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *