>

أجرت الدكتورة ” ليندا مكرم ” زوجة الفنان الراحل ” جورج سيدهم ” مداخلة هاتفية مع الإعلامي ” وائل الإبراشي ” في برنامجه التاسعة والتي كشفت من خلالها عن تفاصيل مرضه واللحظات الأخيرة في حياته .

ووصفت الدكتورة ليندا جنازة الفنان الراحل بإنها كانت تشبه العرس وإنها شعرت بأن روح جورج سيدهم كانت منطلقة خلال المراسم والطقوس وفرحة وإنها حولهم .. وأشادت بالتزام الكنيسة بالاجراءات الاحترازية التي اتبعتها للوقاية من فيروس كورونا .

وعن جورج سيدهم قالت إنه كان إنسان بمعنى الكلمة ويستحق الحب الذي لمسته في الرسائل والمكالمات التي تلقتها من أنحاء العالم بعد وفاته وأن لولا الظروف التي تشهدها البلاد في الوقت الحالي لكانت جنازته شعبية .

وعن تفاصيل مرضه قالت ليندا مكرم : ” إحنا زواج 4 سنين و 24 سنة مرض .. وأنا بشكر ربنا والفضل يرجع لربنا .. وجورج رغم مرضه كان بيدي البيت حياة وجو طبيعي جدا ” .

وأشارت إلى أن الفنان الراحل قبل ال 48 ساعة الأخيرة كان يقظا للغاية لما يحدث حوله إلى ان أصابته دوخة شديدة فاعتقدت أنه يعاني من التهاب في الأذن الوسطى مضيفة : ” كلمت الدكتور رأفت عشم الله وجاله البيت رغم الظروف الصعبة مفيش مستشفيات ولا عيادات فاتحة أو دكاترة بترد على أرقام ” .

وأضافت : ” تاني يوم بعد اليوم ده جاله هبوط في عضلة القلب ووديته إلى المستشفى بشكل استثنائي بسبب الخوف من مرض كورونا وبعدها بنص ساعة صعدت روحه إلى بارئها ” .

وعن علاقة جورج سيدهم بالفنانة الراحلة نادية لطفي علقت الدكتورة ليندا قائلة : ” شكرت ربنا إن نادية لطفي رحلت قبل جورج لإني كنت أخشى أن نادية لطفى يجرالها حاجة بسبب وفاة جورج .. وجورج رحل وهو ميعرفش برحيل نادية لطفي أخفيت عنه لأنني أعلم تماما كيف ستكون حالته لو علم برحيلها كان هيجيله اكتئاب حاد ” .

 

 

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *