>

قرر الدكتور محمد عبد الوهاب زوج الفنانة الراحلة فاتن حمامة تلبية رغبة جيرانه وزملاء الفنانة الراحلة في إقامة عزاء في منزله ولمدة يوم واحد بمنتجع القطامية شرق القاهرة.
يذكر أنه ونتيجة لابتعاد زوجها عن الأضواء منذ زواجهما لم تستطع وسائل الإعلام المصرية الوصول إلى صورة شخصية للدكتور محمد عبدالوهاب ولم تتمكن من الوصول إليه خلال مراسم التشييع، وأيضا حاولت وسائل الإعلام أن تبحث عن ابنتها نادية التي كانت موجودة دون أن تتمكن أيضا من تحديد صورة شخصية لها بدقة.
ووقعت وسائل الإعلام أيضا في نفس المأزق عندما التقطت صورا لشخص يبكي أمام نعش الراحلة، وأكدت أنه زوجها لكن الحقيقة التي ظهرت بعد ذلك أنه شقيقها سمير حمامة.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *