>

دافع الفنان المغربي سعد لمجرد عن نفسه جراء قضايا الإغتصاب المتهم بها والجدل الذي صاحبها بين الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي حيث اعتبر ذلك تدخلا في حياته الشخصية.

في التفاصيل، هاجم لمجرد عبر مداخلة هاتفية له ضمن برنامج التاسعة في التلفزيون المصري مع الإعلامي يوسف الحسيني كل الأشخاص الذين ينتقدون حياته الشخصية ويتحدّثون بها عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وقال: “لازم الجمهور العام يعرف إن الفنان له حياته الشخصية، وهذا الأمر حاجة وفنّه اللي بيبذل فيه مجهود حاجة تانية، وأنت لو بتحب فنان خليك مع فنّه وسيبك من حياته الشخصية وأنت متحبش حد يتدخل في حياتك الشخصية”.

  كما قال عن “الهاشتاغات” التي تحمل هجوماً ضده، وما تردد من أنها تسببت في إلغاء حفل له في مصر: “مفيش حاجة من الحاجات دي، دي كانت موجة وحاجة بسيطة، وأنا نسيتها وخلينا نقلب الصفحة وأتمنى نوقف حكي عن هذا الموضوع ونمر عليه”.

وللتذكير، كانت قد وُجّهت لسعد لمجرد إتهامات في قضايا اغتصاب عدة حيث أُُلقي القبض عليه أول مرة للاشتباه بضربه امرأة واغتصابها في نيويورك عام ٢٠١٠، وبعدها بسنوات اتُّهم بالاعتداء على شابة فرنسية واغتصابها في فندق في باريس، ثم تكررت هذه الحادثة في فرنسا لكن أُُطلق سراحه بكفالة في نيسان/أبريل ٢٠١٧ في انتظار المحاكمة لغاية اليوم.   



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *