وجهت الفنانة السورية سلاف فواخرجي رسالة عتب الى الوسط الفني والصحفي خاصة الذين شجعوها على الرد على تصريحات مواطنتها الفنانة كاريس بشار، وعندما قامت بذلك لم يدعمها أحد لتشتعل الأزمة بعدها بشكل أكبر، بحسب تعبيرها.

وقالت ”فواخرجي“ خلال لقاء أجرته مع برنامج ”et بالعربي“: ”مو كل العالم عنده موقف بكلمة الحق، ولا كل العالم يحبون التعبير عن موقفهم، للأسف، بس في الآخر ما فيني ألومهم، بس أكيد هنه إللي بيعرفوني، وإللي كانوا معي يعرفون أنني ما فيني أسكت عن كلمة حق، وأكيد توقفت معهم بهذه القصة“.

وأضافت فواخرجي: ”حتى إللي قالتلي هذه القصة قالت إحنا ما فينا نحكي حتى لا نعرّض أنفسنا للأذى“.

وكشفت ”فواخرجي“ عن حقيقة الهجوم الذي تعرضت له عقب تصريحاتها عن كاريس بشار، مشيرة إلى أن هناك جيشًا إلكترونيًا، وصفحات وهمية، تابعة لها قامت بحملة هجوم ممنهج عليها، موضحة أن هناك حسابات كانت تكتب كلامًا جيدًا عنها وتتفاجأ بأنه يتم حذفه.

وكانت ”فواخرجي“ قد تحدثت عن سبب خلافها مع كاريس بشار خلال استضافتها في برنامج ”كتاب الشهرة“، مشيرة إلى أن الخلاف بدأ في حفل زفافها حينما حضرت كاريس ولم تكن مدعوة.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. عادي عادي تعودي على الذباب الالكتروني
    أسهل شيء تجنيدهم شراء ذمم المرتزقة
    و الجهلة و فاقدي الشرف ب أرخص ثمن ، فئة تقبل تكون عبيد اذلاء كل شغلهم الهجوم و الاعتداء على اسيادهم الشرفاء ،محاولات تشويه أوطان و شعوب و قضايا مركزية مهمة لاجل مشروع صهيوني قذر مثلهم ، وكذلك ب الوسط
    الفني عندكم ذباب الكتروني وناس نفوسهم رخيصه بلا شرف تجندهم ممثلة او مغنية
    بمواقع وهميه للاساءة للآخرين .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.