>

صرّحت الممثلة الأميركية سلمى حايك، أن المنتج هارفي وينشتاين هدَّدها بكسر ركبتيها ونعتها بلفظ شديد البذاءة لصدِّها له أثناء محاولاته التودد إليها.

حايك وفي مقابلة مع أوبرا وينفري عدَّدت كل لقاءاتها بوينشتاين وما تبعها من أحداث وتحدثت عن الاضطراب العارم الذي مرت به أثناء تصوير فيلم Frida، الذي شاركت بإنتاجه وبطولته.

وبحسب هاف بوست، سبق لحايك أن نشرت مقالة بصحيفة The New York Timesحيث قالت آنذاك إن وينشتاين هدَّدها بالقتل، وطلب منها أداء مشهد جنسي عار مع نجمة زميلة لها. كما رفض في البداية إطلاق الفيلم في صالات السينما بسبب رفضها قبول أي من تلميحاته الجنسية.

وقد اتُّهِمَ هارفي وينشتاين الملقب بـ”إمبراطور هوليوود” بعدة اتهامات بالتحرش الجنسي، منذ أكتوبر 2017، من نجمات كبار بهوليوود، بينهن: غوينيث بالترو، وأنجلينا جولي، ولويزيت غايس، وجوديث غودريتش، ودون دانينغ، وتومي آن روبرتس.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. أمسكتني أحسن لك قال أيه. يتحرش بيهم وهما كلهم. يمثلون امام عينيه عاريات وهو ماسك الكاميرا ويعطيهم تعليمات اعملي كذا وفعلي كذا وكل الأفلام الاميريكية يستحي منها الشيطان وفِي الاخر خرجوا عاهرات هوليود يتكلمون بوجهم حمر وعينهم مريشين ??? عن الشرف. والتحرش اللي ختشوا ماتوا … يارب يكون القادم اجمل

  2. كل ها البلبلة حتى يحصلون على الأموال وبس التحرش هو اللي عندنا في لفورات ????? وفِي المواسم ???? وعند مول زريعة حيت تيكون عامر تعتمد عليك اليد مكتعرفش منين خرجت وحتى باءع شفنج تيغمز هذا اسم تحرش أو لا لا. وتحرش في طوبيس فمو خانز وبيطانو تيكوخو بريحة العرق اللي مكتنفع فيه حتى بارفة في الاخر تيقول منشفوكش الغزالة وهو راه دواخ الغزالة برحتو الغزالة لي خرجة من خدك البطان الخنزين ???? القادم اجمل

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *