>

وجه المحلن اللبناني سمير صفير الشكر الى السلطات السعودية بعد وصوله الى مطار رفيق الحريري في بيروت مؤكدا ن ما حصل معه توقيقه ساهم في قيامه بمراجعة ذاتية لمواقفه السابقة.

وتحدث سمير صفير، خلال مقابلة مع تلفزيون الجديد، عن احتجازه في سجن افرادي لمدة خمسين يوما بدون تهمة محددة بينما كانت التحقيقات تتركز على قضايا سياسية ومواقفه من حزب الله والتيار الوطني الحر.

وعن عدم وقوف الفنانين اللبنانين الى جانبه خلال محنته، أكد سمير صفير انه لا يستطيع ان يلومهم لأنه أخطأ بالهجوم عليهم ذاكرا كل من هيفاء وهبي واليسا ونجوى كرم قائلا “انا هجمت عليهم بسبب حبي للفن بس كان اسلوبي غلط كنت كثير عدواني فمن الطبيعي ان لا يكونوا مبالين فيي انا شو بصرلي”.

وبموقف مفاجىء، قال سمير صفير “أنا بشكر الدولة السعودية انها عملت فيني هيك لأنه فعلا ردتني لوعيي”.

كما أكد سمير صفير أنه بدأ صفحة جديدة في حياته قائلا “أنا مش زعلان من جدا أنا مسيحي انا بدي طبق أبانا الذي في السماوات بدي قول اغفر لنا كما نحن نغفر لمن أساء الينا”.

وتابع “أنا مني زعلان من حدا وانا بطلب من كل الفنانين وفانزاتهم ومن كل السياسيين وفانزاتهم ومن كل الاصحاب الذين أسات لهم بطلب منهم وبعتذر منهم بطلب ان يسامحوني”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *