>

حلت الفنانة المصرية سهير رمزي ضيفة على برنامج “السيرة”، الذي تقدمه الإعلامية وفاء الكيلاني على قناة dmc، اليوم الخميس، حيث تحدثت عن خلافها من مع أبيها وأنها لم تره إلا فى طفولتها فقط بعد انفصاله عن أمها الفنانة درية أحمد.

وردا على سؤال من وفاء الكيلانى إن كانت زارته فى آخر أيامه أما لا فردت سهير رمزى بـ”لا” وكشفت أن معارفها فى بور سعيد – موطن نشأتها – أخبروها انه قبل وفاته كان يشاهد أفلامها ويبكى.

وتساءلت مقدمة البرنامج إن كان أبيها يبكى فرحا بابنته أم كان يبكى رافضا جرأتها فى أعمالها الفنية فردت سهير رمزى: “مش عارفة”.

وأكدت أن أبيها لو كان طلب منها الابتعاد عن الفن والتمثيل لرفضت وخرجت عن طوعه، لافتة إلى أنها تنازلت عن ميراثها بعد وفاة أبيها لأنها لم تعش معه ولم تعرف أنه أبيها إلا بعدما كبرت، وقالت: “محاولش يصرف عليا طول حياتى”.

وعن علاقتها بأمها الفنانة درية شرف الدين، أوضحت سهير رمزى: “أمى توأمى وصاحبتى وكل حاجة فى حياتى”، مشيرة إلى أنها كانت ترفض عملها بالفن ونصحتها بألا تثق فى الرجال.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *