>

“ما عشت طفولتي بسبب انفصال أهلي عن بعض”، هكذا عبَّرت المطربة الراحلة سوزان تميم عن مأساتها في مرحلة الطفولة والتي كان لها تأثير كبير عليها في حياتها، وجعلتها دائمًا تشعر بالألم والضياع، وتركت تأثيرا نفسيا سلبيا عليها، رغم أنها دخلت عالم الفن والأضواء والشهرة لكنها ظلت دائمًا تتذكر بحزن مرحلة طفولتها والتي حرمت خلالها من مشاعر حق لأي طفل أن ينعم بها على رأسها الأمان والاستقرار والسعادة، وفي ذكرى مقتلها في مثل هذا اليوم نتذكر كيف عبَّرت سوزان عن تلك المأساة.

بسؤالها عن طفولتها في لقاء قديم مع الإعلامي طوني خليفة، قالت سوزان إنها لم تستمتع أبدًا بطفولتها مثل أي طفل طبيعي، لكنها عانت بسبب انفصال والدها ووالدتها، وذكرت أنها كانت وقت وقوع الانفصال بعمر الـ12 عاما، وأضافت: “الأسرة مهمة وافتقادي لوجودها ولطفولتي خلاني لما كبرت دايمًا أحاول أعوض حرماني في طفولتى ودايمًا أكون طفلة وأستعيد طفولتي وجوايه طفل بحب ألعب أضحك وأتصرف على طبيعتي من غير تكلف”.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *