>

إفتتح الفنان محمد اسكندر سهرة رأس السنة في زحلة حيث استقبل العام الجديد مع أبناء منطقته البقاعيين الذين غص بهم أوتيل “كريستال قادري الكبير” وغنّوا ودبكوا طيلة الوصلة.

وبعد ذلك توجه إسكندر إلى منتجع أوريزون جبيل حيث كان بانتظاره حضور كبير فاق الألف شخص في صالة الأوريزون المكوّنة من طابقين.

أما المفاجأة فكانت عندما اعتلى الشاب شادي خوري وحبيبته إلسي أبو يونس المسرح الى جانب اسكندر وطلب منه الميكروفون وقال لها أمام الحضور : “تتزوجيني !” وعلى وقع التصفيق الحار ودموع الفرح زفهم اسكندر بأغنية ودع العزوبية واستمر الحفل الرائع حتى ساعات الفجر.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *