>

عادت الممثلة السورية سلاف فواخرجي إلى دمشق، بعد رحلة قصيرة سافرت فيها لأول مرة إلى إقليم كردستان العراق.

اللافت كان الاستقبال الذي وجدته فواخرجي من إبنيها “علي” و”حمزة” لحظة وصولها للمنزل، حيث زيّن الولدين المكان بلافتات تحمل عبارات أعربوا فيها عن إشتياقهما لوالدتهما، مرحبين بعودتها، وهي المفاجأة التي أسعدت فواخرجي كثيراً.

ونشرت فواخرجي عبر صفحتها الخاصة على احد مواقع التواصل الإجتماعي، مقطع فيديو إستعرضت فيه أجواء الإستقبال، وعلّقت: “هيك كان احلى استقبال من علي وحمزة.. الله يحميلي ياكم… ويحمي كل ولاد العالم”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *