>

اقتحمت امرأة ممشى عرض أزياء دار شانيل لربيع وصيف 2020 وذلك في اليوم الأخير من أسبوع الموضة في باريس، مرتدية بذلة شانيل التويد الشهيرة بالأبيض والأسود وقبعة باللون الأسود، ومشت خلف العارضات حتى لاحظتها العارضة العالمية من أصل فلسطيني ​جيجي حديد​ وحاولت إنقاذ الموقف فجذبتها جانباً وأمسكتها بيدها طالبة منها المغادرة مخافة إفساد العرض ثم ما لبث رجال الأمن أن أخرجوها من المكان.
لكن المفاجأة أن هذه المرأة هي شخصية معروفة وليست سوى الممثلة الكوميدية الفرنسية ماري بينوليل المعروفة باسم ماري سينفيلتر التي نشرت لاحقاً صورتها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي من عرض الأزياء نفسه معترفة في تعليق عليها :”هذه أنا” مع رسم قلب.
وتعرض للممثلة الفرنسية مسرحية في مسرح Comédie des Champs Elysées

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الفلسطينيات معندهمش مزح …

    تفاعلت معها كحارس شخصي محترف وضعت يدها على كتف Benoliel بهدوء ووجهتها إلى المخرج بحزم.
    وسلمتها لرجال الامن.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *