>

تداولت عدة حسابات نشطة معنية بأخبار الفنانين علي السوشيال ميديا، مجموعه من الصور شهدت ظهور الفنانة المصرية “ليلى طاهر”، بعد غياب طويل عن الساحة الفنية والإعلامية. وعلى الرغم من ظهورها بكامل أناقتها المعتادة، إلا أن علامات السن بدت واضحة على وجه الفنانة المصرية، حيث ظهرت بملامح مختلفة كثيرا.

وخطفت تلك الشابة الجميلة حفيدة الفنانة ليلي طاهر الأضواء أثناء تكريم جدتها، حيث لاحظ الجمهور أنها ورثت الكثير من جمال جدتها في شبابها، حيث جاءت إطلالتها طبيعية خالية من أي مظاهر للبهرجة أو استعمال المكياج، كما توقع البعض أن تدخل المجال الفنى وتسير علي نهج جدتها ووالدتها الفنانة “عزة لبيب” زوجة إبن ليلي طاهر.

يُذكر أن حفيدة ليلي طاهر هي إبنة الفنانة عزة لبيب ووالدها إبن الفنانة ليلي طاهر هو المهندس أحمد الشربيني مدير مركز الاتصالات بمركز الوزراء.

كما يُذكر أن الفنانة ليلي طاهر تم تكريمها عن مجمل أعمالها، ولدت عام 1942 وقدمت طوال مسيرتها الفنية عددا من الأفلام والأعمال الفنية الهادفة منها الناصر صلاح الدين ولاتطفئ الشمس وعاشت للحب وعفوا ايها القانون والمدمن والطاووس وزمان يا حب وقطة علي نار وحكمت المحكمة والبيوت أسرار.

وكان آخر ظهور فني لليلي طاهر (81 عاما) في 2014، بمشاركتها في الموسم الرابع من مسلسل “الباب في الباب”، وهو من الأعمال التي تنتمي إلى نوعية “الست كوم”.بينما كان آخر أفلامها “رمضان مبروك أبو العلمين حمودة” مع الفنان الكوميدي، محمد هنيدي، والفنانة اللبنانية، سيرين عبد النور، وهو من إنتاج 2008.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *