>

خطفت الفنانة البحرينية حلا الترك الأنظار إليها بسبب إطلالاتها الأخيرة بالإضافة لملامحها المختلفة والتي دفعت الجمهور بتشبيهها بالفنانة الأمريكية آريانا غراندي خاصة تسريحة شعرها التي أصبحت مؤخرا تعتمد عليها حلا بشكل كبير.

ونشرت حلا مجموعة من الصور عبر خاصية ستورى بإنستغرام، وهي ترتدي فستان سواريه من الحرير من اللون البني يتوسطه حزام من الخصر، واعتمدت تسريحة شعر علوية زادتها تألق، ومكياج من الألوان الهادية أضفت عليها جمالا وتغيرا بملامحها.

وانهالت التعليقات عليها:”شبه اريانا غراندي جداا.. حلا بتحاول تقلد اريانا في كلامها وتسريحة شعرها.. كمان شوي بتصير توأم أريانا،، بحسها بتكبر كل يوم وبتتغير ملامحها..انتي يابنتي كل مابشوفك بعرف اني عجزت”.

واشتهرت الفنانة البحرينية حلا الترك ذات الـ 18 ربيعا في سن مبكر جدا؛ إذ بدأت حياتها الفنية في عمر الست سنوات عندما ظهرت في برنامج “ستار صغار” مع النجمة الإماراتية أحلام شامسي، لتكسب قلوب الجمهور منذ لحظة إطلالتها الأولى، وتلفت الانتباه بالكاريزما الخاصة فيها.

لتظهر بعدها في برنامج “آراب جوت تالنت” والذي نقلها إلى النجومية الحقيقية، فبدأ مشوارها في عالم الفن بعد أن وصلت إلى المراحل النهائية منه، ولفتت الأنظار بقدراتها وموهبتها.

وبعد فترة قدمت الفنانة أغاني “بابا نزل معاشه” و”نامي”، و”بنتي الحبوبة” التي وصلت متابعاتها لـ 265 مليون مشاهدة واستمرت بالعمل كممثلة ومغنية. وبعد أن بدأت شهرتها تتسع، شاركت مع هيا الشعيبي وأمل العوضي وبشار الشطي في برنامج المسابقات “هو وهاي وهي” والذي جرى بثه على قناة إم بي سي 1 في شهر رمضان لعام 2014.

لكن وعلى الرغم من نجوميتها على الصعيد الشخصي، ظهرت حياتها للعلن عندما تزوج والدها المنتج البحريني محمد الترك من الفنانة المغربية دنيا بطمة، لتبدأ أخبارها على الصعيد العائلي تتصدر وسائل الإعلام لكثرة الأزمات التي مرت بها عائلتها، من انفصال والدتها منى السابر عن والدها وصولا لتبرؤ والدها منها، انتهاء بعودتها إلى أبيها وتخليها عن والدتها عندما بلغت سن الرشد وغيرها. كما أثارت أزماتها العائلية اهتمام الجمهور وتصدرت صفحات مواقع التواصل أكثر من مرة، حتى علق متابعون بأن مشاكلها العائلية أثرت كثيرا على مسيرتها الفنية بل وصل الأمر عند بعض منهم بالقول إنها دمرتها، وهو ما رفضه الكثير من محبيها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *