>

قضية الفنانة المغربية دنيا بطمة بسبب تورطها في عمليات ابتزاز وفضائح المشاهير، ما زالت مادة دسمة يتناقلها الجمهور.
فقد أشار موقع “هسبريس” المغربي إلى أنه بعد صدور منع مغادرة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام الاراضي المغربية، تمّ رفع قيمة الكفالة المادية من 30 مليون سنتيم إلى 50 مليون سنتيم، نحو 60 ألف دولار أميركي.
ورفع الكفالة المالية لابتسام، شقيقة دنيا إلى 30 ألف دولار أمريكي
وذكر الموقع أنه تم سحب سحب جواز سفرهما، وقررت المحكمة الابتدائية في مراكش عقد أول جلسة للتحقيق معهما.
كشفت المحامية مريم الإدريسي عن رأيها بخصوص الرفع من الكفالة في حق دنيا بطمة ومنعها من السفر، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الجريمة الإلكترونية جد خطيرة.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. مشكلة هذه المرأة أنها إنسانة جاهلة بالقانون و جاهلة بأسس الأدب و التربية …جاهلة بكل شيء، أول ما جريت الفلوس في يديها داخت و حينما توشحت بوسامين ملكيين فرعنت فأصبحت تحتمي بهما في كل مناسبة، هي لا تدري أن الوسامين الذين تقلدتهما لا يعفيانها من المساءلة و قد تتجرد منهما إذا تبثت في حقها التهم الموجهة لها، الوسام هو مجرد توشيح رمزي شكلي يمنح عادة للذي يكون قد تفوق في مجال ما سواء رياضي أو أدبي أو علمي أو فني إلخ…هي تقلدت وسامين خاصين بالمجال الفني لأنها قدمت اغنيتين تبجلان سيدها الملك حينما كان مريضا ! و لكن عند التورط في قضية ما قد يسحب !!
    إذا تبثت عليها التهم فهي تهم جنائية تدخل في إطار الحصول على معلومات و صور شخصية بطرق احتيالية غرضها التشهير و القذف و الابتزاز و تصل حد المتاجرة بالبشر و كلها تهم جنائية ثقيلة !
    زمان تعودنا أن الأبطال أمثال سعيد عويطة و نوال المتوكل و هشام الكروج و خالد السكاح و نزهة بيدوان و بادو الزاكي و يونس العيناوي بالإضافة إلى أكاديميين و مؤرخين و كتاب بارزين و علماء هم من يتوشح بالأوسمة الملكية، أما اليوم فقد أصبح من هب و دب يتوشح بوسام حتى أصبحنا نرى أمثال مومو و الرابر البيغ و أمينوكس و دنيا بطمة يتوشحون به !!!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *