>

شاركت الإعلامية لجين عمران مقاطع فيدية قصيرة عبر حسابها الشخصي على “سناب شات” أظهرت فيها كتاباً أهدتها إياه رغد صدام حسين، وهو لابنتها حرير حسين كامل واسمه
“حفيدة صدّام”. وظهرت لجين وهي تقرأ الإهداء الذي أرسلتها رغد وهو: “الأخت العزيزة لجين.. أهديك كتاب ابنتي حرير أتمنى لك قراءة ممتعة رغم صعوبة بعض الأماكن.. محبتي وتقديري.. رغد صدام حسين”. وعلقت عمران على الغهداء بالقوا: “وصلتني للتو هدية من جمهورية العراق العظيم من صديقة عزيزة وغالية كثيرًا على قلبي”. وتابعت: “حبيبتي رغد مشكورة كثير على الكتاب الذي لطالما انتظرته وأخبرتيني عنه أنت وحرير، واشتقت لك كثير واشتقت لشوفتكم وجلستكم”. وأضافت: “راح أقرا أكيد وكلي حماس، الله يوفقها إن شاءا لله وين ما كانت، ويخليلك احبابك ويخليك لهم، وأنتظر أن نرجع ونتلاقى كما تعودنا على خير بقلب كبير مليان حب وسلام”.

وبعد ساعات من نشر لجين لهذه الفيديوهات عبر الشعب الكويتي عن عضبه ونشرت الإعلامية مي العيدان فيديو لجين عمران وعلقت عليه بالقول: “لجين عمران منزله بسنابها فرحانه ان صديقتها حفيدة صدام حرير حسين كامل وابنة رغد وتقول تعتز بصداقتها اشوي اشوي بتقول الله يرحم صدام عموما”.
وحذَّرت العيدان لجين عمران قائلة: “عزي اللي تعزينه بس لا تجين الكويت اللي جدها سفك دماء الكويتيين و يتم عائلاتنا وانتهك اعراضنا وشتم الملك فهد رحمة الله عليه وضرب السعوديه بلدك بالصواريخ بس شنقول غير حسبي الله و نعم الوكيل عليه و عليها وكل كل إنسان يناصر ظالم”.
بدورها، هاجمت الكاتبة الكويتية فجر السعيد الإعلامية السعودية واصفة إياها بـ “الفاشنستا”، وقالت في تغريدة لها: ” قبل لا انام .. تذكرت شي … نصيحه شخصيه للفاشنيستا #لجين_عمران لا تفكرين تزورين الكويت أبداً”.




شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. طبعاً قمة التـخلف
    الشيخ اسامه بن لادن رحمه الله كان مُصنف اكبر عدو لامريكا وبريطانيا لكن ابنه عُمر يعيش بلندن مُعزز مُكرم فهم لا يُحاسبون ابناء اعدائهم ولا يتعرضون لهم
    =======
    لحد الان ما في دليل واحد يُثبت ان الشيخ بن لادن لهُ علاقه بتفجير برج التجاره
    معلومه لكي لا نُتهم بدعم الارهـاب

    1. لا افهم كيف تريد دليلا اقوى من ان المسلمين المحبين لأسامة بن لادن يحبوه لأنه فعل هذا بأمريكا. اضافة الى انه هو شخصيا لم ينكر ذلك و كان بأمكانه ان ينكر ولم ينكر فماذا تريدون اكثر من هذا الدليل؟

      1. اخ صريح ما اتوقع عندك دليل واحد على ان الشيخ اسامه بن لادن هو من قام بتفجير البُرجين ولكن انا قادر ان اُغرقلك الصفحه بفيديوهات لعُلماء وعسكريين امريكان يُشككون براوية الحكومه الامريكيه ويُكذبوها وبالادله ,
        انا وانت والكثيرين يعرفون قـذارت السياسه وما تفعله من اجل ان تتوصل لاهدافها حتى وان كان هُناك الاف من الضحايا , ولولا هذهِ العمليه الارهـابيه لما استطاعة امريكا بتؤييد من الكثيرين ان تغزو العراق وتستولي على نفطها وخيراته ويكفي القواعد العسكريه التي اصبحة بالخليج بالقرب من روسيا وهذا طموح امريكي قديم وتحقق بفضل احداث 11 سبتمبر , اما العرب من يحبون بن لادن من اجل هذا التفجير فلا استغرب من غـبائهم فهذا طبع الكثير منهم مُغيبــين
        حضرتك كمسيحي لو دولتاً ما احتلت دوله مسيحيه وقامت بقتل شعبها وقام ملياردير مسيحي بترك ثروته او تسخيرها لمُحاربة هذهِ الدوله التي استحلة الدوله المسيحيه والملياردير نفسه شارك بطرد المُحتل , انت كمسيحي كيف ستنظر لهذا البني ادم ؟ برئيي الشخصي اكيد ستُعجب بهِ وهذا حالي مع الشيخ اسامه بن لادن , انا اُؤيد بن لادن كمُدافع عن احتلال روسيا لافغانستان ومُساعدت شعبها , فهل هذا يُدينه ؟
        وأؤيد حماس بالدفاع عن ارضها ضد اسرائيل وأؤيد جبهة النُصره لمُساعدتها لشعب سوريا , نعم يوجد تشويه اعلامي لهذهِ الاحزاب او الجماعات لكن تأكد التشويه من الدول الاسلاميه لكي لا تنجح هذهِ المجموعات بمُحاربة الحاكم الطـاغيه ويسقطوه ويأتي الدور عليهم .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *