الصفحة الرئيسية فن شاهدوا فاشينيستا كويتية شهيرة تصدم الجميع بالتخلي عن غطاء الرأس.. “لم أكن...

شاهدوا فاشينيستا كويتية شهيرة تصدم الجميع بالتخلي عن غطاء الرأس.. “لم أكن صادقة مع نفسي”

بواسطة -
3 1984

فاجأت الفاشينيستا الكويتية الشهيرة آسيا عاكف متابعيها بظهورها بإطلالة مختلفة حيث تبين أنها تخلت عن غطاء الرأس او التوربان الذي كانت تضعه على شعرها.

وبررت خطوتها الجريئة هذه في فيديو نشرته على قناتها على “يوتيوب”. وقالت: “سأحاول التحدث بإيجاز لأنني أعتقد أن خيارات المرأة فيما يتعلق بجسمها، طالما أن الأمر لا يؤذي أحداً، هو شأنها فقط”.

وأضافت: “حين اخترت ارتداء التوربان شعرت بأن هذا الخيار في عمر التاسعة عشرة هو قرار صائب. شعرت بأنه قرار صائب روحياً. شعرت بأنه قرار صائب في تفكيري. شعرت بأنه قرار صائب جسدياً، شعرت بأنه حماية”.

وتابعت: “أما الآن فأنا في عمر التاسعة والعشرين. سأصبح في الثلاثين في… يا إلهي لا أريد أن أفصح عن التاريخ. وخلال هذه السنين نضجت كثيراً ونضجت معكم يا أصدقائي. تركت الكثير من الأفكار السخيفة عن الغير ورائي،أفكار سخيفة عن نفسي ورائي، هذه الاعتقادات التي تكسبها من دون أن تعلم،… انقطاع الصلة بين هويتي الحقيقية والهوية التي أمثلها على الإنترنت بالرغم من أنني تخطيتها منذ فترة طويلة سبب لي تعاسة كبيرة. لم أكن صادقة مع من أنا. وأظن الآن معكم يا أصدقائي أشعر بأن الوقت حان لكي أقوم بخطوة إلى الوراء وأسمح للنساء اللواتي كنّ معي في عالم الموضة المحتشمة لوقت طويل، اللواتي يستيقظن كل يوم ليمثلن المرأة المسلمة المحجبة بشكل رائع… بالاختيار.”.

وختمت بأنها لم تعد تشعر بأنه يمكنها تمثيل المرأة المحجبة وأنه ليس من المحق أن تستمر في هذا. ولفتت إلى أن القرار لم يكن سهلاً وأنه قد لا يلقى ترحيباً من الجميع.

وأشارت إلى أنها ستواصل النضال لتدافع عن حق المرأة في اختيار طريقة احتشامها، معلنةً أنها تعلم أن بعض الرواد قد يتوقفون عن متابعتها.

3 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.