>

على الرغم من الشهرة التي نالتها ​بسمة بوسيل​ في إطلالتها الأولى على الجمهور العربي من خلال مشاركتها في الموسم السادس من برنامج ” ​ستار أكاديمي​ “، إلا أنه وبعد خروجها وزواجها من الفنان المصري ​تامر حسني​ جعل إسمها يلمع أكثر ويبرز على الساحة الفنية والإعلامية.

ومع بروز هذه العلاقة إلى العلن مؤخراً نظراً للإنسجام الذبي يعيشانه والذي مكنهما من ان يكونا من أكثر الثنائيين الأكثر متابعة وإهتمام من قبل الجمهور العربي، برز أيضاً في الفترة الأخيرة الحديث عن العلاقة التي عاشتها بوسيل قبل زواجها بحسني.

وتأتي هذه العلاقة إلى الفترة التي أمضتها بوسيل في “ستار أكاديمي” حيث تحدث وقتها الكثيرون عن علاقة تجمعها بزميلها حينها في الأكاديمية ​يحيى صويص​، والتي كانت تبدو واضحة من خلال تصرفاتهما سويّة، ويضاف إلى ذلك عدد من الصور التي جمعتهما خارج الأكاديمية.

ويشار إلى أنه كان سابقاً قد نشر أحد الموقع الإلكترونية وثيقة زواج لهما، إلا أنهما أنكرا هذا الخبر وإعتبروها مزورة.

ومن ناحية أخرى، كان حسني قد صرح سابقاً بأنه الزوج الأول لبسمة واضعاً علاقة الحب والزواج التي جمعتها في خانة الشائعات المغرضة التي يتعرض عليها أي نجم أو نجمة تحت الأضواء.‎



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. مبحبش النكش فى الأمور الشخصية، بعتبره إصطياد فى الماء العكر ! ولونى مش من مُحبى هذا المُطرب ولكن هذه الحركات تُعتبر رخيصة!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *