>

كشفت المراسلة اللبنانية حليمة طبيعة، التي ظهرت فيه تجهش بالبكاء خلال تغطيتها حرائق الشوف، عن أسباب بكائها خلال تغطيتها للحدث.

وقالت ” طبيعة ” ببرنامج ” أنا هيك ” مع نيشان، أنّ الوضع في الدامور كان شبيهًا بجهنّم، مبينة إلى أنّ النيران التي اندلعت في المنطقة كانت غير طبيعية.
وذكرت ” حليمة ” أنّها سمعت صراخ الأطفال وشاهدت المواطنين يتركون منازلهم؛ خوفًا من وصول النار إليهم.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *