جدل تلو الآخر، تثيره الفنانة اللبنانية نجوى كرم وكأنه اقتحام لمواقع التواصل من جديد، بين أمر مخطط له عمداً أو جدل من قبيل الصدف لا أكثر. حيث توجه عدد كبير من الناشطين على تويتر بالانتقاد لنجوى لعقدها حفل بمناسبة عيد ميلادها بعد تسجيل أول إصابة للـ”كورونا” بلبنان، ليأتي الاحتفال قبل أربعة أيام من عيد ميلاد نجوى الواقع في 26 شباط.

وفي ظل اللقاءات الإعلامية التي رافقت الاحتفال في أحد الفنادق الكبرى في بيروت، أجابت نجوى كرم عن أحد الأسئلة المتعلّق بمدى تخوّفها من وصول فيروس “كورونا” وتفشّيه في لبنان، بتعليقٍ ملفتٍ ساخر، حيث قالت: “عندنا مناعة وزبالة بالبلد بتقتل كلّ البكتيريا اللي بيجوا من برّا”.
وجاء رد نجوى بعد سؤال الصحفي عن عدم قلق نجوى من عناق وتبادل القبل مع المعجبين رغم تفشي نبأ وصول “الكورونا” إلى لبنان.
متابعو نجوى رأوا في التعليق أسلوب مضحك، إلا أن آخرون اعتبروه رسالة قوية وجّهتها نجوى لسياسيي لبنان، كرد فعل على الوضع المزري الذي يحيط بلبنان اقتصادياً.
وأثار التعليق موجة سخرية من جمهور الفنانة إليسا الذي وصفوه بالسخيف، وعمد بعضهم إلى التهجم على نجوى عبر ادعاء أن كرم تحدث جلبة قبل إطلاق إليسا لألبومها القادم، خاصة أن نجوى تحجز موقعاً مهم في شركة روتانا حالياً في حين تعاني إليسا من علاقة مضطربة مع الشركة منذ تصريحها اللاذع حول مافيات الفن ونيتها الاعتزال.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *