>

تناقل الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لطفلي مسلسل “التغريبة الفلسطينية” بعدو مرور أكثر من 16 عاماً على عرضه. وظهر فيهما كل من مجدي المقبل وعلي السهيلي وقد أصبحا شابين.

ويشار إلى أن مجدي ابتعد عن عالم التمثيل بعد أن شارك في أدوار ثانوية كما في الجزء العاشر من مسلسل “باب الحارة” حيث أدى دور عزام.

وفي العام 2019 شارك في مسلسل “أثر الفراشة” بدور زهير من دون أن يحقق الشهرة. أما علي فلم يشارك في أي أعمال أخرى ويظهر من خلال حسابه الخاص على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام” أنه يحب السفر والقيام بالرحلات واكتشاف أنحاء العالم.

ويذكر أن المسلسل عرض في العام 2004 إلا أنه ترك أثراً كبيراً في نفوس مشاهديه. وهو جمع نخبة من الممثلين ومنهم تيم حسن وباسل خياط اللذان أديا دوري حسن وعلي في شبابهما وجولييت عواد وجمال سليمان وخالد تاجا ويارا صبري وقيس الشيخ نجيب ومكسيم خليل، علماً أن العمل من إخراج حاتم علي وتأليف وليد سيف.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. صامت لو تكلما لفظ النار والدما
    قل لمن عاب صمته خلق الحزم أبكما
    وأخو الحزم لم تزل يده تسبق الفما
    لا تلوموه قد رأى منهج الحق مظلما
    وبلاداً أحبها ركنها قد تهدما
    وخصوماً ببغيهم ضجت الأرض والسما
    مر حين فكاد يقتله اليأس إنما
    هو بالباب واقف والردى منه خائف
    فاهدئي يا عواصف خجلاً من جراءته
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *