>

شاركت الفنانة والراقصة المصرية نجوى فؤاد محبيها على حسابها الشخصي عبر موقع «أنستجرام» في صور جديدة لها.

نجوى ظهرت في الصور وهي تحتفل بالعام الجديد وترتدي قبعة، بينما ظهرت بجانبها شجرة الكريسماس، وتساءل الجمهور إن كانت الفنانة خضعت مؤخرًا لعمليات تجميل وخاصة أنها بدت أصغر سنا من عمرها الحقيقي.

نجوى فؤاد قد اشتكت مؤخرا من إهمال وجفاء الوسط الفني لها، حيث لا يرشحها أحد في أي عمل فني، قائلة إن الوسط الفني أصبح شللية، واستغاثت بالنقيب الفنان أشرف زكي.

يُذكر أن آخر أعمال نجوى فؤاد كان مسلسل «الكيف» الذي تم عرضه في رمضان وشارك ببطولته لوسي وأحمد رزق وباسم سمرة.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. اللي في سن احفادك مش لاقيين ادوار يقدموها
    ليش أش ظل بالعمر ل حتى توبي و ترجعي الى ربك ،،، خلاص اعتزلي اكرملك من ان تذلي حالك على دور تقديمه ،،، اوووف

  2. ليس بالضرورة ان يكون فقط الراقصات من تقوم بعملية تجميل بل هنالك أناس دووبين على تجميل وترميم وتزيف الحقائق ومثل هولاء ماهم الا ذو وجهين ويكيلوا بمكيالين فتراهم يتباكوا على أطفال سوريا ويذموا بشار لقتله وتهجيرة االأبرياء وبالمقابل يترحمون ويذرفون الدموع على صدام الذي دمر ملائين الأبرياء من العراقيين والإيرانيين والكويتين والمصريين المقيمين في العراق ولم ينجو من بطشه حتى الاجئين الفلسطينين المقيمين في العراق والذي يلفت الانتباه ان هناك من يتغنى بالفرات ويدعي انه لا يرتوي من شرب مائه لعذوبته ولكن الذي لا تعرفه ان ماء الفرات مالح ولا يروي العطشان من ملوحته

  3. إن هذه الراقصة تعرف بأنها بالوسط الفني مجرد سلعة تباع وتشترى وبأنها مجرد وسيلة لإثارة الشهوات وإذا ما فقدت جمالها وشبابها فسوف ترمى من قبل المنتجين والمخرجين لذلك تسعى أن تكون بشكل جيد لكي لا يتم رميها كما تم رمي الفنانات من قبلها فهؤلاء الفنانات مجرد سلع يتم استبدالهن بالأصغر سنا كلما كبرن كما فعلوا بمن تلقب بالسندريلا وغيرها فما أن كبرت رموها .

    اللهم ارحم التائبة مديحة كامل وارحم التائبة هالة فؤاد وتثبت التائبة شادية وهناء ثروت وشمس البارودي وغيرهن على طاعتك واهدنا واهدي جميع المسلمين والمسلمات فلا يبقى إلا الأعمال الصالحة ولن ينفعنا في قبرنا سوى الله تعالى . وخذوا العظة والعبرة .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *