>

لم تستطع الإعلامية المصرية ريهام سعيد إخفاء تأثرها وبكت أثناء عرض تقرير عن زميلها شريف مدكور، بعد إعلانه عن إصابته بالسرطان.

وأشادت ريهام سعيد بمواقف شريف مدكور التي كانت دائما داعمة لها في الشدائد، مشيرة إلى الزمالة والصداقة التي جمعتهما منذ فترة طويلة، وخلال فترة عملهما في قناة المحور ثم قناة النهار وأخيرا الحياة، وقالت إن شريف مدكور كثيرا ما تعرض مثلها للانتقادات والهجوم والتنمر، وكانت بينهما دائما منافسة على الإعلانات، لكن أيا منهما لم يشعر أبدا بالغيرة تجاه الآخر.

 

 

ووجهت ريهام سعيد باسمها وباسم فريق عمل “صبايا” رسالة لشريف مدكور تمنت له فيها الشفاء العاجل، وعبرت عن تقديرها لحرصه على أن يكون دوما مصدرا للحب والقوة والطاقة الإيجابية لكل من حوله.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *